ماجو القابضة المتحدة – HbN

عمرو الخضرة

العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للمجموعة

ماجو القابضة المتحدة

ماليزيا

إن التحديات التي يواجهها HbN مألوفة للغاية في الشركات العائلية والأعمال العائلية المحلية الصغيرة بل وكذلك مع أكبر التجار. هذه ليست مشكلة قاصرة على HbN.

أولا، هناك بعض النقاط الرئيسية التي أرغب في ذكرها والإشارة إليها في دراسة الحالة هذه:

  • من الطبيعي أن يحضر HbN مجلس يضم نظرائه من فئات عمرية مشابهة، فمن الشائع الترابط مع النظراء في منطقة الخليج و ذلك لإنتمائهم لنفس الخلفيات الأسرية والعادات و التقاليد. ومن النادر وجود فرد دخيل على مثل هذه المجالس.
  • “شعر HbN بكثير من التعاطف مع هذه الشابة….” لكن لماذا؟ هل هو تعاطف من أجل المأزق الذي تمر به؟ هل هو تعاطف لأن مصيرها يقع في أيدى شخص آخر؟ هل هو تعاطف لإمكانية فشلها والتعلم من أخطائها؟
  • ربما تسبب النمو في شركة HbN العائلية على مدار السنوات العشرين الماضية في وقوع إغفال بسيط لتخطيط الخلافة وتفعيل دستور للعائلة، بالرغم من “التهيئة” والتدريب التي تحظى بها الأجيال الجديدة.
  • يبرز نجاح HbN الكبير في دمج و إشراك أفراد العائلة في قطاعات مختلفة من مجموعة العائلة وشعوره المستحق بالفخر بقدراتهم؛ لكن هل هوشعور بالفخر لإنجازاته الفردية بالنسبة للعائلة؟ ومع ذلك، كل هذا يبدو معتمداً على أسلوب العمل المستمر للشركة، ولا يبدو متضمناً لتوسع أفقي في قطاعات السوق المختلفة، أو حتى إدخال أعمال وأنشطة مستقلة محتملة من بنات أفكار الأجيال الجديدة.
  • من المفهوم أن هناك عادات و تقاليد معينة “يُنتظر” من أفراد العائلة الالتزام بها. فقد يفرض المجتمع هذه العادات والتقاليد أو حتى ممكن أن تكون جزءاً من دستور غير مكتوب للعائلة. على سبيل المثال، هل ينبغي على YbH مغادرة شركة العائلة نتيجة لنقص الدعم أو معارضته عند محاولة تحقيق أحلامه، بالتأكيد سوف يصل الخبر إلى مسامع المجتمع الخارجي وسوف يجري تداوله ومناقشته بالرغم من محاولة العائلة كتمانه. هل ينبيغي على YbH التخلي عن تحقيق أحلامه كصاحب شركة جديدة خاصة به، من المؤكد أن يغذي هذا الشائعات والقيل والقال وراء الموقف، بل وقد يكون له بالغ الأثر على بعض الروابط والعلاقات بداخل العائلة.

إن هناك احتمالات مختلفة لكيفية التعامل مع هذه المواقف. يمكن لمجموعة العائلة دعم جهود YbH لتأسيس وحدة أو نشاط جديد لشركة العائلة من خلال موارد المجموعة، وبالتالي المساهمة في نجاح YbH واستقلاليته على شكل شركة تابعة للمجموعة. سوف يضرب هذا مثالاً على التفوق والروح الابتكارية لدى أفراد العائلة في تنمية وتوسعة المجموعة، وسوف يمنحهم شعوراً بالتميز والتفرد من خلال العمل لتحقيق النفع الأكبر للجميع. و سوف يتيح هذا لجميع الأفراد التواجد تحت مظلة العائلة وتجنب خطر الانعزال وعدم تعريض استمرارية العائلة للخطر.  قد يكون السماح بمغادرة YbH  الشركة اختياره درباً أخرى مخاطرة كبيرة، لكن على الجميع الاطمئنان و اليقين بوجود أفراد من العائلة الآن ومستقبلا لديهم الرغبة وبالتأكيد المؤهلات للعمل بشركة العائلة وأنهم سوف يتمتعون بخبرة وحنكة HbN.

Originally Published in Tharawat Magazine, Issue 9, 2011

Tags from the story