ركن الأم: نعمة الوقت…

العائلية - الأم

ركن الأم: نعمة الوقت…

لا يمكن للمرء الإسراع من عملية نمو النبتةبشدّها ومحاولة إطالتها . (حكمة يابانية)

بالطبع، لن يقدم أحد على هذا، فالجميع يدرك أن النبتة تحتاج إلى التربة والكمية المناسبة من الضوء والهواء والماء لكي تنمو. لكننا نعرف كذلك إنه إلى جانب هذه المتطلبات المادية، ان النبتة تحتاج إلى الكثير من الوقت لتنمو. الوقت هو أكثر العوامل التي لا يمكن التحكم بها في عملية النمو.

ان الوقت نعمة وكنز تحصل عليه جميع العائلات. إذا كانت العائلة مدركة لهذه الحقيقة، فسوف يتوافر لديها الكثير من الوقت لمراقبة وتوجيه فترات التغيير والخلافة.

بداية من غرس بذرة النبتة، وبداية من عملية التأسيس لكل أسرة، فإن الوقت يلعب دورًا مهمًا بالنسبة لجميع الأفراد ليتمكنوا من اكتشاف أنفسهم؛ وبالنسبة للآباء لاكتشاف أولادهم ومنحهم إمكانية اكتشاف ذواتهم.

يعكس الأطفال الصغار صورة واضحة لجميع ما يحيط بهم؛ فإذا توافرت لديهم الفرصة فسوف يقلدون جميع الشخصيات المحيطة بهم من خلال انتحال صفة المناصب والأدوار المختلفة. هم يحبون محاكاة التعبيرات والعادات اليومية لوالديهم، وإذا كان لدى الوالدين حس الفكاهة والقدرة على التحليل بدرجة ما، فسوف يرون نسخة حقيقية من أنفسهم في أولادهم. وتعتبر هذه العملية أيضاً طريقة جيدة للغاية في بدء حوار مبكر مع الأولاد.

ومع ذلك، فالأطفال لديهم ذاكرة جيدة وسرعان ما سوف يبدأون في توجيه الأسئلة ومقارنة الأدوار المختلفة في العائلة. إذا اكتشفوا أن دور الأب أو الأم النشط في الشركة له تأثير سلبي على الوسط المحيط، كأن يكون على سبيل المثالالشخص المسئول مشغول لدرجة أن لا وقت لديه لقضائه مع أولاده أو بقية أفراد العائلة، فسوف يتوجس الأولاد خيفة من تولي هذا الدور في المستقبل. وبمرور الوقت، قد تجد العائلة صعوبة متزايدة في تعريف الأولاد بمزايا المشي على خطى من سبقوهم نظرًا لهذه الانطباعات المبكرة التي كوّنوها في مرحلة الطفولة. إذا لم يحصل الطفل على الوقت والعون الكافي لاستيعاب سلوكيات أحبائه، فالعاقبة ستكون وجود أفكار مغلوطة وسوء فهم بالغ للأدوار في العائلة. وما نعنيه هنا سوء فهم من النوعية التي قد تستمر للأبد.

ان الحصول على وتخصيص الوقت الكافي لمعايشة ‘”مواقف حياتية” مختلفة معاً وفي وسط آمن سيعطي أفراد العائلة الفرصة لفهم واستكشاف المواهب المتعددة لدى بعضهم البعض والتي قد يكون بعضها مفاجأة للآخرين. ان الوقت نعمة، وبالتالي فمن الفطنة والحكمة وجود ما يمكن تسميته ب”تنظيم والتحكـّم بالوقت الممتع بين أفراد  العائلة”، وهو ما سيعود بالنفع على العائلة وعلى الشركة كذلك في النهاية.

Originally Published in Tharawat Magazine, Issue 7, 2010

Tags from the story